كاس العالم كرة قدم

وقف إعلان أورانج «يانتأهل يامتلحقوناش» لإسائته للمرضى وكبار السن

وقف إعلان أورانج «يانتأهل يامتلحقوناش» لإسائته للمرضى وكبار السن – أصدر مجلس إدارة جهاز حماية المستهلك قراراً بإلزام شركة أورانج بالوقف الفوري لحملة الإعلانات الخاصة بها وإزالة الإعلانات من الميادين والشوارع خلال 24 ساعة ، والتي تتضمن مشاهد وعبارات مسيئة لكبار السن والمرضى حيث أستخدم الإعلان رواد المجتمع المصري من كبار السن معتمدًا على اظهارهم في حالات مرضية وهم يعانون من أمراض مثل الزهايمر والضغط وأمراض القلب، ويستخدم ألفاظ تبث روح اليأس فيهم من خلال استخدام عبارات توحي بانها المرة الأخيرة التي سيشاهدون فيها كاس العالم باعتبار أنهم مشرفين على الموت تحت شعار يا نتأهل يا متلحقوناش دون مراعاة مشاعر كبار السن أو الذوق العام.

ويأتي ذلك بعد أن تمكن الجهاز من رصد حملة الإعلانات الخاصة بالشركة قبيل مباراة المنتخب الوطني مع أوغندا من خلال لافتات وبانرات بالشوارع ،ووسائل التواصل الاجتماعي ،وعلى التلفزيون والتي تتضمن عبارات مسيئة لكبار السن وتهدر كرامتهم الإنسانية والجدير أنه قد سبق وقامت اللجنة الفنية بالجهاز المشكلة من كبار الخبراء والمتخصصين للجهاز بإلزام الشركة بتعديل الإعلان من خلال حذف الكلمات التي تخالف الذوق العام ، وحيث قامت الشركة بالإلتزام بتعديل الإعلان وفقًا لما رأته اللجنة الفنية ،وبعرض الإعلان المعدل علي مجلس إدارة الجهاز في اجتماعه المنعقد أمس، قرر إيقاف الإعلان فورًا ونهائيًا نظرا للاسباب السابقة.

وأكد عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك أن الحملة الخاصة بشركة أورانج قد جاءت بالمخالفة للمواصفة القياسية لاشتراطات الإعلان رقم 4841 لسنة 2005 والتي تنص على أنه: يلتزم الإعلان بالأخلاقيات و الذوق العام أي لا يشمل الإعلان على عناصر تحط من الكرامة الإنسانية ولا تشمل مواد ،أو بيانات أو عروض مرئية او صوتية أو تأثيرات حسية تمثل أساءه لمستويات الآداب العامة والا يستخدم الإعلان عناصر الخوف.

وأشار يعقوب إلى أنه بمراجعة المادة الإعلانية تبين مخالفتها لنص المادة الثانية من قانون حماية المستهلك رقم 67 لسنة 2006 ،والتي تؤكد على حق المستهلك في الكرامة الشخصية وإحترام القيم الدينية وللعادات والتقاليد المجتمعية ، فضلًا عن أن هذه الإعلانات تمثل خرقا صارخا لنص المادة 6/1 من المواصفة القياسية لاشتراطات الإعلان عن السلع والخدمات رقم 4841-2005 ،والتي تنص علي ضرورة إلتزام الإعلان بالأخلاقيات والذوق العام ، وعدم تضمينه أية عناصر من شأنها الحط من الكرامة الإنسانية أو الإساءة للآداب العامة.

وأضاف أنه بعرض الأمر على مجلس إدارة الجهاز والذي أصدر قرارًا ضد الشركة بايقاف حملة الإعلانات المسيئة لكبار السن خلال 24 ساعة، مؤكدًا على تصدي الجهاز لهذه النوعية من الإعلانات التي تستخدم عبارات أو تحتوي في مضمونها في ترويجها لمنتجاتها بما يخالف العادات والتقاليد وتعاليم الأديان السماوية والذوق العام للمجتمع أو تحط من كرامة الإنسان وعدم احترام القيم الأخلاقية ، مشددا على ضرورة تقنين آليات عرض وإنتاج المواد الإعلانية ، وسن اللوائح والتشريعات مغلظة العقوبة نحو التصدي لأي ثمة تجاوز أو خرق.

اضف تعليق للنشر فورا