وزارة الداخلية

وزارة الداخلية تنتقد تقرير هيومان رايتس عن فض اعتصام رابعة: تقرير إخواني غير موضوعي

أخبار ليل ونهار – انتقد اللواء أبو بكر عبد الكريم، مساعد وزير الداخلية لقطاع حقوق الإنسان، التقرير الذي أصدرته منظمة «هيومان رايتس ووتش» حول فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، قائلًا: «التقرير منحاز لجماعة الإخوان المسلمين وغير حقوقي، وغير موضوعي»، على حد وصفه.

وأضاف «عبد الكريم» في مداخلة هاتفية لبرنامج «90 دقيقة»، الذي يعرض على «المحور»، الثلاثاء، «هذه المنظمة غير مهنية، وأصدرت تقريرًا مسيسًا، انحازت فيه لجماعة الإخوان، وتعمدت ذكر العديد من الأكاذيب، والمعلومات المغلوطة».

وتابع مساعد وزير الداخلية حديثه قائلًا: «التقرير تجاهل التقارير التي أصدرتها العديد من المنظمات الحقوقية المصرية حول فض الاعتصامين، مثل المجلس القومي لحقوق الإنسان، ومركز ابن خلدون، كما أن المنظمة لم تلجأ أيضًا إلى وسائل الإعلام التي حضرت عملية الفض لتوثيق ما حدث».

وفيما يتعلق بالموقف الرسمي للحكومة من هذا التقرير، قال «عبد الكريم»، إن «وزارة الخارجية بالتعاون مع الهيئة العامة للاستعلامات أصدرت بيانًا انتقدت فيه هذا التقرير، ولا يجب إعطاء هذا الأمر اهتماما أكثر من ذلك».

يُذكر أنه بالتزامن مع الذكرى الأولى لفض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، أصدرت منظمة «هيومان رايتس ووتش» اليوم الثلاثاء، تقريرًا تحت عنوان «مذبحة رابعة وعمليات القتل الجماعي للمتظاهرين في مصر» وصفت فيه عملية الفض بأنها جريمة ضد الإنسانية، واتهمت قوات الأمن بالقتل العمد للمتظاهرين.

وردًّا على ذلك، أصدرت الحكومة المصرية من خلال الهيئة العامة للاستعلامات بيانًا انتقدت فيه هذا التقرير، واتهمت المنظمة بالتحيز الإخوان، وتجاهل العمليات الإرهابية التي ارتكبتها الجماعة قبل وخلال فترة فض الاعتصامين، وذلك حسبما جاء في البيان.

اضف تعليق للنشر فورا