منظمة أمريكية تمنح السيسي درع «لإنقاذ أرواح أطفال غزة»

أخبار ليل ونهار – قالت سالي خضر، رئيس ما يعرف بـ «منظمة السلام العالمية»، ومنسقة الاتحاد الفيدرالي للسلام في الشرق الأوسط، إن المنظمة ستمنح الرئيس عبدالفتاح السيسي درعها لإقرار السلام بمنطقة الشرق الأوسط، من خلال وقفه العدوان على قطاع غزة وإنقاذه أرواح الأطفال.

وأضافت سالي، في تصريحات صحفية، أن المنظمة غير حكومية وتم إنشاؤها عقب أحداث 11 سبتمبر في نيويورك، وتتعاون مع الأمم المتحدة، وهدفها التعريف بأن الدين الإسلامى يقبل الآخر، موضحة أن المنظمة حققت نجاحا كبيرا في هذا المجال.

وتابعت: «المنظمة تسعى لتوعية الشباب بأهمية السلام وحقوق المرأة»، وأشارت إلى أن ظهور تنظيمات متطرفة مثل «داعش» وغيرها، تؤثر سلبا على الشباب العربي المتواجد في الولايات المتحدة الأمريكية، واصفة مصر بأنها عزيزة على كل العرب، ولذلك فإن المنظمة تحرص بشكل كبير على العمل داخل القاهرة، من خلال تنظيم مؤتمرات في يوم السلام العالمي، كما أنها ستهدي وزارة الشباب 11500 كرة قدم، لتوزيعها على الأحياء الفقيرة ومراكز الشباب، إيمانا بدور الرياضة في السلام العالمي.

يذكر أن العدوان الإسرائيلي على غزة، في عهد السيسي، شهد أبشع مجازر في حق أطفال وشعب غزة، فبحسب تقرير المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، حول الخسائر البشرية بين الفترة الممتدة من 8 يوليو إلى 28 أغسطس 2014، قام العدوان الإسرائيلي بقتل 2714 فلسطيني، منهم 1743 مدني (81%) و530 طفل و 302 إمرأة و64 غير معروفين و340 مقاوم (16%).

اضف تعليق للنشر فورا