المخ، الذاكرة، الدماغ، دماغ، التفكير، الذكاء، العقل، الاعصاب، المشاعر، طب، صحة، الاشعة، اشعة

مخاطر التلفاز الغير متوقعة على صحة الإنسان

مخاطر التلفاز الغير متوقعة على صحة الإنسان – تطمح للحصول على ساعات نوم كافية، تريدين علاقة زوجية رومنسية وناجحة أكثر، لا تريد أن يزداد وزنك اكثر؟ كل هذه الطموحات وأكثر قد يمكنك تحقيقها في حال تجنبت ادمان مشاهدة التلفاز!

نعم، لا داعي للدهشة فمساوئ التلفاز تتجاوز مجرد الجلوس المطول ومخاطره، وهذا ما سنعرفك عليه فيما يلي من مخاطر وتأثيرات أخرى أثبتتها الدراسات:

1- التأثير على خصوبتك

توجد العديد من الادلة التي قد بينت أن مشاهدة التلفاز خاصة في غرفة النوم من الممكن ان يقلل من عدد مرات عملية الجماع وفعاليتها.

ففي دراسة أجرتها جامعة هارفرد اتضح ان الرجال الذين كانوا يشاهدون التلفاز بما معدله يزيد عن 20 ساعة بالاسبوع، لديهم حيوانات منوية اقل بنسبة 44% ممن لا يشاهدونه.

وكان تبرير ذلك أن كثرة الحركة والنشاط لدى المشتركين الذين لم يشاهدوا التلفاز ساهمت في زيادة عدد الحيوانات المنوية.

كما وان دراسات سابقة بينت زيادة رفع خطر الاصابة بامراض القلب لدى الرجال الذين يشاهدون التلفاز مطولاً، والذي عادة يرتبط برفع معدل الضعف الجنسي.

2- قد تدمر علاقاتك العاطفية

هل سبق وسمعتم تأثر بعض العلاقات الزوجية وتدميرها نتيجة لكثرة متابعات المسلسلات المدبلجة او الفيديو كليب الذي يأخذ الازواج الى تكوين افكار غير واقعية، او تثير المشاكل فيما بينهم!

هذا حقيقي بالفعل، اذ بحسب نتائج دراسة نشرتها مجلة Mass Communication and Society فان مشاهدة التلفاز تزيد من نسبة التوقعات اللاوقعية لدى الشريك مما يوقع العلاقة في خطر قد يدمرها او يسبب لها المشاكل.

3- زيادة محيط خصرك ووزنك

لطالما عرف عن العلاقة القوية التي تربط ما بين زيادة ساعات مشاهدة التلفاز والالعاب الالكترونية وزيادة خطر الاصابة بسمنة الكبار والصغار جراء الخمول وقلة النشاط، وارتباط ساعات مشاهدته عادة بتناول الاغذية الدسمة والغير ومن دون وعي.

الا ان الموضوع قد يكون أبعد من مجرد ذلك خاصة اذا ما فكرنا في تأثير الاعلانات التي يمكن مشاهدتها من خلاله وخاصة اعلانات الوجبات السريعة والاغذية الغير صحية في التأثير علينا وتوجيهنا الى الاقبال على تناولها بحسب ما يؤكده المختصون. اقرأ أيضاً: التلفاز في مواجهة فوائد ممارسة الرياضة

4- زيادة فرص إصابتك بالسكري

دراسات ظهرت مؤخراً بينت أن كل ساعة تقضيها في متابعة التلفاز تعمل على زيادة خطر اصابتك بمرض السكري من النوع الثاني بما نسبته 3.4% وهذا ما برره العديد من الباحثين بكون مشاهدة التلفاز تعني الخمول وقلة الحركة وما يرافقها من خطر الاصابة بالسمنة.

5- تأثير سلبي على تطور مهارات الطفل في سنينه الاولى

شاشات التلفاز او الاجهزة الذكية المختلفة أصبحت تستخدم للاسف كاداة لالهاء الطفل وخاصة في سنواته الاولى، دون أن يدرك الوالدين حجم الخطر الذي قد يسببه ذلك. بحسب الاكاديمية الامريكية لطب الاطفال American Academy of Pediatrics فان تعريض الطفل لمتابعة التلفاز تحت سن الثانية سيؤدي بشكل كبير الى تأثر تطور مهاراته اللغوية بشكل سلبي. اقر أيضاً : نداء للاهالي الجدد: التلفاز ليس حاضنة اطفال!

وعادة ما ينصح المختصون انه من الافضل للوالدين ان يجنبان طفلهما مشاهدت التلفاز قدر الامكان، ويعتمدان على زيادة التفاعل معه من قبل افراد العائلة المختلفين لتطوير مهارته وذكائه.

6- العزلة والمشاكل الاجتماعية

ان ادمان مشاهدة التلفاز او الالعاب الالكترونية او استخدام الانترنت لا شك سيؤثر على تواصلنا الاجتماعي وعلاقاتنا مع العالم من حولنا، وهو بكل تاكيد سيؤدي الى ان يعتاد المرأ على العزلة والاكتفاء فقط بالتواصل من خلال هذه الاجهزة.

وتم تأكيد هذا التأثير السلبي للتلفاز في المؤتمر السنوي لجمعية التواصل الدولية International Communication Association التي بين في احدى تقاريرها ان مشاهدة التلفاز بكثرة يساهم في زيادة رفع معدل الشعور بالوحدة والاكتئاب بين الاشخاص.
7- اضطرابات النوم

وجد بأن قضاء الوقت على الشاشة وفي ساعات الليل المتأخرة وما قبل النوم خاصة لمشاهدة الافلام او البرامج التلفزيونية المختلفة سيساهم في التقليل من الشعور بالاسترخاء ويادة الشعور باليقضة وبالتالي زيادة صعوبات ومشاكل النوم واضطراباته. لذا عادة ما ينصح بتجنب وضع اي من الاجهزة التكنولوجية والشاشات في غرفة النوم لضمان الحصول على نوم هادئ وعميق.

اضف تعليق للنشر فورا