هدف كرة قدم مباراة

مباراة الأهلي والمصري في نهائي كأس مصر.. البدري في مواجهة حسام حسن

مباراة الأهلي والمصري في نهائي كأس مصر – ما بين أحلام اللقب الثانى هذا الموسم واقتناص الكأس الغائبة عن المارد الأحمر منذ 10 سنوات، وبين طموحات التتويج بالبطولة المحلية الثانية عبر تاريخ ممثل بورسعيد، يلتقى عند الثامنة مساء «الثلاثاء» الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى نظيره المصرى على أرض ملعب استاد برج العرب بالإسكندرية فى المباراة النهائية لبطولة كأس مصر.

يدخل المارد الأحمر المباراة وهو البطل المتوج لهذه البطولة برصيد 35 لقباً، ولم يفز الفريق باللقب منذ موسم 2006 / 2007، وتترقب جماهيره هذا اللقب الغائب بفارغ الصبر، فضلاً عن الفوز على المصرى الذى باتت الجماهير لا تقبل الخسارة أمامه منذ حادثة مذبحة بورسعيد قبل عدة سنوات.

وكان الأهلى قد فاز فى المرة الأخيرة التى توج فيها باللقب على الزمالك 4/3، وسجل للأهلى عماد متعب ومحمد أبو تريكة وأسامة حسنى (هدفان)، بينما سجل للأبيض عمرو زكى ومحمود عبدالرازق «شيكابالا» وجمال حمزة.

على الجانب الثانى، يحلم ممثل بورسعيد، صاحب الشعبية الكبيرة، فى الفوز باللقب الثانى عبر تاريخه، بعدما وصل للمباراة النهائية للبطولة، بعد غياب عن التتويج 19 عاماً، وكانت المرة الوحيدة التى فاز فيها الفريق بكأس مصر عام 1998 حين تغلب فى المباراة النهائية على المقاولون العرب 4/3.

وسجل أهداف المصرى فى هذه المواجهة سيف داوود وحمد إبراهيم وعفت نصار (هدفان) فيما سجل ثلاثية المقاولون عبدالعزيز مصطفى «زيزو» ومحمد عادل ومحمود العارف.

مشاهدة مباراة الأهلي والمصري في نهائي كأس مصر:

وبشكل عام، وصل المصرى للمباراة النهائية للكأس 9 مرات خسر فى ثمانى منها، ومن المفارقات أن الفريقين فى المرة الأخيرة التى توجا فيها باللقب، شهدت المباراتين أعلى نسبة تهديف فى المباريات النهائية بواقع 7 أهداف فى كل مباراة.

مشاهدة مباراة الأهلي والمصري في نهائي كأس مصر (قم بتحديث الصفحة قبل المباراة بساعات)

والتقى الفريقان فى نهائى كأس مصر 6 مرات، فاز الأهلى بها كلها.

فى القلعة الحمراء، اختتم الأهلى استعداداته للمباراة بتدريب رئيسى الإثنين ركز خلاله حسام البدرى المدير الفنى للفريق على شرح خطة المباراة ونقاط القوة والضعف فى صفوف المنافس، من خلال مشاهدة مبارياته الأخيرة فى البطولة، وكذلك مباراتى الفريقين فى بطولة الدورى هذا الموسم.

وشدد البدرى على ضرورة فرض رقابة لصيقة على الثنائى عبدالله جمعة وأحمد الشامى مصدر الخطورة فى المنافس، وكذلك كلف محمد نجيب برقابة المهام أحمد جمعة، ومنح مهاماً خاصة فى وسط الملعب لعبدالله السعيد وحمودى من أجل خلخلة التكتل الدفاعى للمنافس، كما طالب أجاى بالضغط دائماً على الخط الخلفى للمنافس.

كما سيبقى البدرى صالح جمعة ومؤمن زكريا ومتعب وعمرو جمال كأوراق رابحة على مقاعد البدلاء للاستعانة بهم فى أى وقت.

ووفقاً للمران الأخير ينتظر أن يخوض الفريق المباراة بتشكيل يضم: شريف إكرامى وعلى معلول ومحمد نجيب ورامى ربيعة وأحمد فتحى وحسام عاشور وعمرو السولية وأحمد حمودى ووليد سليمان وعبد الله السعيد وجونيور أجاى.

فيما، ركز الجهاز الفنى للفريق الكروى الأول بالنادى المصرى، خلال الساعات الماضية، على الجانب النفسى أكثر من الفنى، من اجل تحفيز اللاعبين، لإستكمال الإنجاز الذى حققه الفريق، بالتأهل لنهائى كأس مصر بعد غياب لمدة 19 عام، وهو ما شدد عليه حسام حسن المدير الفنى للاعبين، فى المحاضرة الأخيرة قائلاً لهم «أعلم أنكم رجال ولديكم الرغبة والقدرة على إسعاد جماهير بورسعيد، لافتاً إلى أن الفوز على الأهلى ليس مستحيلاً، واستشهد بمباريات الفريق فى الموسم قبل الماضى، حينما تعادل الفريق مع الأهلى فى الدور الأول، وتغلب عليه فى الدور الثانى، بالرغم من أن الأهلى كان يضم وقتها لاعبين كبارا.

ووفقاً للمران الأخير، فإن الجهاز الفنى سيعتمد على إغلاق المساحات فى وسط الملعب، والاعتماد على انطلاقات محمد الشامى وعبدالله جمعة، كما منح الجهاز الفنى تعليمات جديدة لأحمد جمعة، مهاجم الفريق، بالنزول لوسط الملعب وترك مساحة لانطلاقات إسلام عطية، وهى الخدعة التى سيلعب عليها حسام حسن فى مباراة الليلة، بمنح دور جديد لأحمد جمعة، والتخلى عن المهاجم الصريح كما هو المعتاد عن اللاعب.

وخصص الجهاز الفنى فقرة للتدريب على ركلات الترجيح تألق خلالها إسلام عطية وجمعة جمعة وإسلام صلاح، كما تألق أحمد بوسكا فى التصدى لأكثر من ركلة، وهو الأمر الذى زاد من اطمئنان الجهاز الفنى للحالة الفنية والبدنية للاعبين.

ومن المنتظر أن يخوض الفريق المباراة بتشكيل يضم: أحمد بوسكا وكريم العراقى وإسلام صلاح وأحمد أيمن منصور ومحمد حمدى وعمرو موسى وفريد شوقى وإسلام عطية وعبد الله جمعة ومحمد الشامى وأحمد جمعة.

البدري في مواجهة حسام حسن

ستحمل مواجهة الأهلى والمصرى بنهائى كأس مصر التى تقام فى الثامنة من مساء الثلاثاء باستاد برج العرب صراعات جانبية وطموحات شخصية لكلا المدربين والناديين ستضيف إثارة على النهائى الملتهب.

يسعي حسام حسن المدير الفنى للمصري للفوز بأول بطولة فى مشواره التدريبي الذي بدأ منذ 9 سنوات وكان مع النادي الأخضر ايضاً ودرب خلاله العميد 6 أندية ومنتخب الأردن فى 11 محطة تدريبية.

ووصل حسام فى محطاته الـ 11 لثلاث نهائيات ، منتخب الأردن وذلك بالوصول إلى نهائى بطولة غرب اسيا 2014 ونهائى السوبر فى نفس العام أمام الأهلي وخسر الأثنين قبل نهائى كأس مصر بالإضافة إلى الوصول لملحق المونديال مع النشامي أمام منتخب اوروجواى والتى خسرها ايضاً.

البدري من جانبه يبحث ايضاً عن أول بطولة كأس مصر التى استعصت على الأهلى فى وجوده وبشكل عام على النادي الأحمر خلال 10 سنوات ، فالمدير الفنى المخضرم فاز بكل شىء محلياً وافريقيا عدا الكأس .

على صعيد المواجهة الجانبية بين البدري والعميد كمدربين فالأول يتفوق على الثاني ، فالبدري لم يخسر مطلقاً من حسام حسن وهو يقود الأهلي وكانت الخسارة التى تلقها المدير الفنى للأحمر وهو يقود انبي.

وبشكل إجمالي خلال 7 مواجهات بين البدري وحسام حسن ، فاز مدرب الأهلي 3 مواجهات ، وخسر مباراة واحدة وهو يقود انبي ضد المصري وحسم التعادل 3 مواجهات كان جميعهم بمباريات الأهلى ضد الزمالك.

واذا كان مدرب الأهلي يتفوق على مدرب المصري فإن النادي الأحمر يتفوق بشكل كاسح على الأخضر فى المواجهات التى جمعتهما بنهائى كأس مصر وفاز بجميع النهائيات وعددها 6 فكان أولها موسم 1927/1926، وانتصر بخماسية دون وأخرها موسم 1989/1988 وخسر حينها المصري بثلاثية نظيفة.

اضف تعليق للنشر فورا