كوريا الشمالية, زعيم كوريا الشمالية

كوريا الشمالية: فرض العقوبات علينا يشجعنا على تسريع خططنا النووية

كوريا الشمالية: فرض العقوبات يشجعنا على تسريع خططنا النووية – ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، اليوم نقلا عن متحدث باسم وزارة الخارجية، قوله إن فرض الولايات المتحدة وحلفائها المزيد من العقوبات على كوريا الشمالية سيدفعها إلى العمل بسرعة أكبر من أجل استكمال خططها النووية.

وقال المتحدث، اليوم الاثنين، بحسب “رويترز”، إن العقوبات الأخيرة التي فرضها مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة تمثل “أكثر عمل عدواني غير أخلاقي ووحشي وغير إنساني يستهدف إبادة شعب جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، ناهيك عن حكومتها ونظامها”.

كان مجلس الأمن الدولي قد وافق، الأسبوع الماضي، بالإجماع على مشروع قرار أمريكي بفرض عقوبات جديدة أكثر صرامة على بيونغ يانغ تضمنت حظرا على وارداتها من الغزل والنسيج وتقييد صادراتها من النفط الخام والوقود.

وكان وزير الخارجية الفرنسى، جان إيف لودريان، قد أكد أن الإجراء الوحيد الممكن بمواجهة التجارب النووية والصاروخية لكوريا الشمالية هو ممارسة الضغوط بشكل قوى عبر فرض عقوبات فعالة حقا.

واعتبر فى مؤتمر صحفى، على هامش الجمعية العامة السنوية للأمم المتحدة، أن “التجارب النووية والباليستية لكوريا الشمالية تجرى خلافا لقرارات مجلس الأمن وتهدد الأمن الدولى والإقليمى أولا”.

وأضاف أن “فرنسا دانت بشدة هذه التجارب، يجب استكمال الاجراءات بحزم فى مجلس الأمن الدولى، وأن يكون تطبيق العقوبات مفيدا حقا”، مذكرا بأن هذه العملية تتطلب وقتا، ورأى أن “الاجراء الوحيد الممكن لكى تجلس كوريا الشمالية على طاولة مفاوضات هو ممارسة الضغوط بطريقة قوية من خلال فرض عقوبات، مضيفًا “الأمر لا يتطلب أى عمل عسكرى”.

وأعلنت ادارة الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، الأحد، أنها ستغتنم مناسبة انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة لكى تفرض تطبيقا كاملا للعقوبات الدولية على كوريا الشمالية، وهددتها ب”الدمار” فى حال استمرت فى استفزاز واشنطن وحليفاتها

اضف تعليق للنشر فورا