تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر

بالفيديو.. قطر تبدأ حربها على نظام الامارات

بعد ايام قليلة من قرصنة الموقع الرسمي لوكالة الأنباء القطرية ونشرهم بيانا مفبركا منسوبا لأمير البلاد، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اكد نشطاء ان قطر بدأت الرد فعليا على الامارات، حيث أفادت صحيفة ديلي بيست الأميركية بأن مجموعة من قراصنة الإنترنت تطلق على نفسها اسم “جلوبال ليكس” اخترقت البريد الإلكتروني للسفير الإماراتي في واشنطن يوسف العتيبة، وقام القراصنة بالاستيلاء على وثائق السفير، ثم سربوا بعضها إلى الصحيفة.

وتكشف هذه الوثائق عن فضائح استخدام ملايين الدولارات من أجل إيذاء سمعة حلفاء أمريكا، ومحاربة ثورات الربيع العربي، وأكدت متحدثة باسم السفارة الإماراتية بواشنطن عملية الاختراق وتسريب الوثائق.

بالفيديو.. تصاعد الحرب بين قناة الجزيرة والنظام السعودي

وقالت الصحيفة، إن مجموعة من القراصنة التي تطلق على نفسها اسم “جلوبال ليكس” بدأت في نشر رسائل إلكترونية تم الاستحواذ عليها من صندوق بريد يوسف العتيبة، السفير الإماراتي في الولايات المتحدة، الذي يوصف بكونه مهندس العلاقات بين الولايات المتحدة والإمارات، والمسؤول عن تنسيق مواقف البلدين خاصة في الحرب على تنظيم الدولة.

بالفيديو.. سيدة مصرية تصرخ: الشعب بيموت من الجوع ويقولك بنحارب الارهاب

بالفيديو.. شاب مصري: انا خلاص هافجر نفسي مش قادر اعيش من غلاء الاسعار

وأضافت الصحيفة أن هؤلاء القراصنة اتصلوا بإدارة الصحيفة من خلال البريد الإلكتروني في هذا الأسبوع، وعرضوا عليها عينة من هذه المراسلات التي بحوزتهم، وأكدوا أنها “تظهر بوضوح كيف أن بلدا صغيرا وغنيا مثل الإمارات يمكنه استعمال اللوبيات من أجل الإضرار بمصالح واشنطن وحلفائها”.

ونقلت الصحيفة عن هؤلاء القراصنة قولهم “إن هذه الرسائل تكشف كيف استخدمت الإمارات ملايين الدولارات من أجل الإضرار بسمعة حلفاء واشنطن، والتأثير على سياساتها الخارجية”. كما أكد هؤلاء أنهم ينوون نشر هذه الأسرار بأنفسهم يوم السبت.

بالفيديو.. مجند جيش مصري يبيع الخيار والكوسة

وقالت مراسلة الجزيرة في واشنطن وجد وقفي إن القراصنة الذين اخترقوا البريد الإلكتروني للسفير الإماراتي موجودون في روسيا، وإنهم قدموا الوثائق المسربة للصحيفة الأميركية قبل أسبوع، مضيفة أن الصحيفة قررت بعد تردد أن تنشر كل الوثائق اليوم السبت.

وأشارت المراسلة إلى أن الوثائق تتضمن مراسلات تمتد ما بين عام 2014 والشهر الماضي، وهي تكشف العديد من التفاصيل المتعلقة بتواصل السفارة مع شركات علاقات عامة لتشويه صورة حلفاء واشنطن.

بالفيديو.. حملات لمقاطعة قنوات MBC.. شاهد الاسباب

ومن بين ما جاء في الوثائق تواصل بين وزير الدفاع الأميركي السابق روبرت غيتس والسفير الإماراتي، يفيد بمشاركة الوزير الأميركي في ندوة بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي.

وذكرت مراسلة الجزيرة أن السفير يوسف العتيبة يعد من أبرز الشخصيات التي تقدم محاضرات تتعلق بمكافحة التطرف في واشنطن، وهو يتمتع بعلاقات جيدة مع العديد من المسؤولين الأميركيين.

فيديو.. مواطن مصري: اللي عايز يمنع صوت التراويح ده بيحارب الاسلام

وقال رئيس المركز العربي في واشنطن خليل جهشان للجزيرة إن من المتوقع أن تدافع السفارة الإماراتية عن نفسها، وأن تتهم أطرافا عدة بالقرصنة والتلفيق، مشيرا إلى أن الوثائق المسربة لو ثبت تسريبها من البريد الإلكتروني للسفير الإماراتي في واشنطن، فإنها ستكون مصدر قلق لدولة الإمارات.

يذكر ان الامارات قد حظرت المواقع الإلكترونية لمجموعة قنوات الجزيرة، وكذلك مواقع الصحف القطرية، وهو الامر الذي اتبعته السعودية وثم النظام المصري.

فيديو.. كيف تعرف ليلة القدر؟ وماذا تقول فيها؟

لغز اختراق وكالة الأنباء القطرية

نقلت وكالة “فرانس برس” عن مصدر قطري “رسمي” أن محققين من مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي يساعدون قطر في تحديد المسؤولين عن اختراق موقع وكالة الأنباء القطرية “قنا”.

وقال المصدر، الذي وصفته “فرانس برس” بـ”القريب من التحقيق”، إن قطر “طلبت مساعدة الأمريكيين”، مضيفا أن فريقا من FBI يعمل مع وزارة الداخلية القطرية “موجود في الدوحة منذ يوم الجمعة الفائت”.

وتتعاون في هذا التحقيق أيضا، حسب ما نقلته الوكالة عن المصدر، دولتان أخريان، لم تحدد هويتهما، فيما من المرجح أن تعلن نتائجه في الأسبوع المقبل.

وبدأت السلطات القطرية هذا التحقيق بعدما أكدت أنها تعرضت لهجوم من قبل “قراصنة” اخترقوا موقع وكالة الأنباء القطرية الرسمية ونشروا فيه تصريحات نسبت إلى أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

فيديو.. مواطن مصري: اللي عايز يمنع صوت التراويح ده بيحارب الاسلام

وشملت “التصريحات المزيفة” انتقادات واضحة لدول الخليج، وعلى رأسها السعودية، وكذلك دعوة “للأشقاء” في مصر والإمارات والبحرين إلى “مراجعة موقفهم المناهض” للدوحة.

كما تضمنت هذه “التصريحات” قولا نسب إلى أمير قطر إن “إيران تمثل ثقلا إقليميا وإسلاميا لا يمكن تجاهله، وليس من الحكمة التصعيد معها”، وكذلك إنها “قوة كبرى تضمن الاستقرار في المنطقة”.

وأعلنت الدوحة على الإثر أنها تتعرض لحملة إعلامية “مسيئة” وخصوصا في الولايات المتحدة.

وأثارت التصريحات، التي نسبت إلى أمير قطر، ردود أفعال سريعة في وسائل إعلام خليجية، بينها قنوات ممولة سعوديا وإماراتيا، واصلت بثها حتى بعد صدور نفي رسمي من الدوحة لهذه التصريحات.

اضف تعليق للنشر فورا