فيديو .. المسلمانى يطالب بإلغاء الاتحادات الطلابية الجامعية

أخبار ليل ونهار – قال الإعلامي أحمد المسلمانى، المستشار الإعلامي السابق لرئيس الجمهورية، إن انتخابات الاتحادات الطلابية بالجامعات المصرية، لا مثيل لها فى الدول والجامعات المتحضرة.

وأضاف «المسلمانى»، فى برنامجه «صوت القاهرة»، على قناة «الحياة»، الثلاثاء، إن الأيام القادمة ستشهد انتخابات الاتحادات الطلابية، وستفرد الصحف صفحاتها لتغطية الانتخابات وكأنها انتخابات الكونجرس الأمريكي أو انتخابات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وتابع، لا يوجد بلد بالعالم أو جامعة متحضرة، يوجد بها طلاب ينتظرون هذه الانتخابات مثلما يحدث فى مصر، ولا يوجد بأي مكان اتحاد طلاب مركزي، معتبرًا، أن كلمة «اتحاد طلاب جامعة القاهرة» لا وجود لها، و«اتحاد طلاب جامعة عين شمس»، لا وجود لها، مشيرًا إلى أن هذا لا يوجد فى الجامعات الكبرى مثل «هارفارد»، أو «ستانفورد» أو أى جامعات كبرى بالعالم.

ويرى«المسلمانى»، أنه من حق أى طلاب أن يقيموا اتحاد طلاب، سواء كان 10 أو 20 أتحاد طلاب، وهى تكون أشبه بالأسر الطلابية، ولكن لا يوجد اتحاد مركزي للطلاب بالطريقة التى نتعامل بها فى مصر، وكأنه اتحاد سياسي، وكأنه منتخب سياسيًا وله دور سياسي ودلالة سياسية.

وأفرد، «المسلمانى»، إذا استمر اتحاد مركزي للطلاب فى مصر، وإذا استمر الإخوان وغير الإخوان فى اللعب بالجامعات كى يفوزوا بانتخابات اتحاد الطلاب، فهذا معناه تخريبًا مستمرًا بالجامعات.

ويرى«المسلمانى»، أن الحل المركزي والجزري الموجود فى كل مكان بالعالم، أنه لا وجود لاتحاد طلا ب على مستوي الجامعة، أو على مستوي الجامعات، معتبرًا أن كلامه هذا سوف يضايق الاتحادات الطلابية وسوف يهاجموننى ولكن، مش مهم، فالعالم المتحضر يسير بهذا الشكل.

وتساءل، هل الحكومة لديها الجرأة كى تلغي الاتحادات الطلابية، وتلغى هذة الانتخابات الطلابية المركزية، وتدع طلاب ينتخبون أى عدد من الاتحادات، وهل نستطيع العمل مثل الجامعات المتحضرة، أم أننا سنستمر فى تخريب جامعاتنا بحجة ديمقراطية ليست موجودة فى أى مكان آخر، أى أننا نزايد على الآخرين، هل نملك الجرأة لعمل ذلك أم أننا سنستسلم للصراع السياسى بين الإخوان وغير الإخوان داخل الجامعات على حساب العلم والمعرفة .. شاهد الفيديو:

اضف تعليق للنشر فورا