مظاهرات ثورة 25 يناير

رسمياً .. أحمد عز خارج السجن لأول مرة منذ ثورة 25 يناير

أخبار ليل ونهار – غادر رجل الأعمال أحمد عز، أمين التنظيم بالحزب الوطني المنحل، مساء الخميس، قسم شرطة الدقي عقب انتهاء إجراءات إخلاء سبيله.

واستقل «عز» فور خروجه سيارة ماركة «تويوتا كرولا» سوداء وسط وجود أكثر من 10 «بودي جارد».

وأنهت نيابة الشؤون المالية والتجارية، الخميس، إجراءات إخلاء سبيل رجل الأعمال أحمد عز، فى إحدى القضايا التي سبق أن صدر فيها حكم استئنافي بإدانته بارتكاب جريمة إجبار موزعي حديد التسليح على استخدام كامل حصصهم محل التعاقد أو توقيع جزاءات ضدهم.

ووصل «عز» إلى قسم الدقى، مساء الخميس، لإنهاء إجراءات إخلاء سبيله، بعد حبسه على ذمة عدد من القضايا لنحو 3 سنوات ونصف، عقب تنحى مبارك، وسط إجراءات أمنية مشددة، واستعان بـ10 «بودى جاردات»، لتأمين خروجه من القسم شرطة، فيما تواجد عدد من أنصاره لمنع وسائل الإعلام من تصويره أثناء إخلاء سبيله.

وأغلقت قوات قسم شرطة الدقى، أبواب القسم بعد وصول «عز»، حيث بلغت مدة بقائه ساعتين، وتواجدت أكثر من سيارة تابعة لـ«عز» فى انتظار خروجه.

وسدد «عز»، 11 مليونا و112 ألف جنيه، بموجب شيك مصرفى مقبول الدفع، يمثل الدفعة الأولى من مبلغ 100 مليون جنيه تشكل الغرامة المالية المقضى بها ضده، مع تعهده بسداد بقية مبلغ الغرامة على أقساط، وهو الأمر الذى أمرت معه النيابة، بإخلاء سبيله ما لم يكن محبوسا على ذمة قضايا أخرى.

وسبق أن وافقت المحكمة الاقتصادية على أن يقوم «عز»، بسداد قيمة الغرامة المالية التى صدرت ضده، فى صورة أقساط دورية، وتم إحالة الأمر إلى نيابة الشؤون المالية والتجارية، التى اقتصر دورها على التأكد من سلامة الشيك المصرفى، حيث تم الاستعلام من البنك الذى أصدر إليه الشيك، وتأكدت النيابة من سلامة الشيك.

وأكدت نيابة الشؤون المالية والتجارية، أن القرار الذى أصدرته بإخلاء سبيل أحمد عز، مقصور على تلك القضية فقط، ما لم يكن مطلوبا فى قضايا أخرى.

اضف تعليق للنشر فورا