الاقتصاد المصري، العملات، اسعار، سعر، ثمن، الجنيه، الدولار، الفلوس، الاموال، الفقر، التضخم

تفاصيل سحب إعلان بنك مصر المثير للجدل.. طلعت حرب راجع

تفاصيل سحب إعلان بنك مصر المثير للجدل – قال عاكف المغربي، نائب رئيس بنك مصر، إن البنك طلب من شركة النعيم سحب الإعلان المنشور على الطرق بشأن صندوق استثمار عقاري يقدم عائد سنوي نسبته 26%.

وأوضح عاكف، في تصريحات صحفية، إن دور البنك ينحصر في تلقي الاكتتاب في الصندوق، منتقدا الإعلان بوصفه ” غامض وسبب سوء فهم “.

وكانت قد انتشرت مؤخرا صور إعلانات للاقتصادى الكبير طلعت باشا حرب فى مختلف شوارع القاهرة ومحطات المترو مكتوب عليها “طلعت حرب راجع” ضمن حملة إعلانية كبرى فى إشارة إلى أن مصر تقبل على نهضة اقتصادية خلال الفترة المقبلة.

وتداول مواطنون عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، صور الإعلان الذي لفت الأنظار بنسبة العائد المرتفعة، في ظل تآكل المدخرات تحت وطأة معدلات التضخم التي تجاوزت خلال الربع الأول من العام الجاري مستوى الـ30%، على أساس سنوي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن رئيس بنك مصر اليوم تصريحات ينفي فيها أن يكون البنك رفع سعر الفائدة على الودائع بنسبة 26%، بما يوحي بحدوث لبس بين المتعاملين مع البنك بسبب إعلان النعيم.

وكان بنك مصر قد أطلق قبل أيام حملة إعلانية ضخمة تتسم بالغموض أيضا تحت شعار ” طلعت حرب راجع “، وقالت مصادر بالبنك إن الحملة تهدف للتمهيد للترويج لمنتجات البنك المصرفية مع اقتراب الموسم الرمضاني الذي تنشط فيه الحملات الإعلانية.

وقامت إحدى الصحف بالاتصال على الرقم المختصر الموجود على إعلانات الطرق للاستفسار عن حقيقة الأمر، لتجيب موظفة خدمة العملاء من قسم الاستثمار العقاري، بشركة «النعيم»، ولم يكن الرقم تابعا «لبنك مصر»، حيث أوضحت أن الـ26% هي عبارة عن عائد على الاستثمار العقاري في اكتتاب أقل قيمة له 50 ألف جنيه، وقيمة كل شهادة 100 جنيه، ويشترط على المكتب أن يكون عميلًا لدى بنك مصر.

وأوضحت موظفة خدمة العملاء، أن الفائدة على الاكتتاب في الصندوق مضمونة ويحصل المكتب منها على 10% عائدا سنويا، وخلال 3 سنوات يحصل على 16% كل عام، ليكون الإجمالي 48% في السنوات الثلاث، مضيفة أن الاستثمار في العقارات المؤجرة والتي قامت الشركة بشرائها قبل تعويم الجنيه، ومن هنا تكون فرصة الربح للشركة وللمساهمين في الاكتتاب كبيرة.

طلعت حرب راجع

قال مصدر مصرفي ببنك مصر، فى تصريحات صحفية، إن غرض الحملة تعزيز دور بنك مصر التنموي فى الاقتصاد المصري وهو المبدأ الذى أسس من أجله طلعت حرب باشا البنك، من خلال حملة إعلانية سيقوم بها البنك خلال شهر رمضان.

وأضاف المصدر، أن الحملة ستركز على المشروعات الصغيرة والمتوسطة باعتبارها إحدى ركائز الاقتصاد المصري والتى تعتبر سلاح الدولة للخروج من الأزمة الاقتصادية.

وأوضح أن محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك بلغت 4 مليارات جنيه، ويسعى البنك من خلال هذه الحملة إلى الترويج بشكل أكبر لأهمية القطاع وطرح منتجات تلبي احتياجات كافة العملاء للوصول بها إلى 30 مليار جنيه بنهاية 2020.

وأعاد البنك هيكلة قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال استقطاب عددا من الكوادر بالقطاع على رأسها شريف البحيري، رئيس المشروعات الصغيرة والمتوسطة السابق ببنك باركليز – مصر.

وأشار المصدر إلى أن الحملة ستقوم بالتأكيد على دور بنك مصر فى دعم جميع المشروعات التنموية فى مصر بمختلف القطاعات من الطاقة والمقاولات والصناعة والقطاع العقاري وغيرها من القطاعات التى ستضيف قيمة مضافة للسوق.

وأوضح أن البنك سيتولي دور ذراع الدولة فى زيادة حجم التبادل التجاري مع دول أفريقيا وغيرها من الدول التى تسعى لبناء علاقات جيدة معها كدولة الصين التى افتتح البنك بها مكتب تمثيل مؤخرا ، بجانب دول روسيا والصومال وكينيا وكوت ديفوار.

وتابع: “البنك قام بضخ 4 مليارات دولار فى شرايين الاقتصاد المصري منذ قيام البنك المركزي بتحرير سعر الصرف وحتى الآن لتمويل عمليات تجارة، بجانب جذب البنك أكثر من 120 مليار جنيه من الشهادات مرتفعة العائد بفائدة 20% و16% وهو ما يدعم الشمول المالي فى زيادة قاعدة المتعاملين مع البنوك وتشجيع الإدخار”.

وأشار إلى أن البنك سيقدم كافة الخدمات المالية المصرفية وغير المصرفية وخاصة بعد تدشين شركة للتأجير التمويلي والاقتراب من تأسيس شركة للتمويل العقاري بجانب دراسة البنك تدشين شركة فى مجال التخصيم.

وعلى مستوى المعاملات الإسلامية يمتلك البنك أكثر من 40 فرعا إسلاميا ويسعى من خلال هذه الفروع للتوسع فى طرح منتجات بصيغ تمويلية جديدة لتتناسب مع شريحة العملاء التى تفضل هذه المنتجات.

ويعد طلعت حرب باشا هو واحد من مؤسسى بنك مصر والعديد من الشركات العملاقة التي تحمل اسم مصر مثل شركة مصر للغزل والنسيج ومصر للطيران ومصر للتأمين و مصر للمناجم والمحاجر ومصر لصناعة وتكرير البترول ومصر للسياحة وستديو مصر وغيرها.

ويعتبر واحد من أهم أعلام الاقتصاد في تاريخ مصر ولقب بـ”أبو الاقتصاد المصري” حيث عمل على تحرير الاقتصاد المصري من التبعية الأجنبية.

اضف تعليق للنشر فورا