عملية جراحية طب

تفاصيل أزمة أسمن امرأة فى العالم إيمان المصرية في الهند

تفاصيل أزمة أسمن امرأة فى العالم إيمان المصرية في الهند – ظهرت شيماء أحمد عبد العاطى شقيقة أيمان المعروفة إعلاميا بأسمن امرأة فى العالم فى فيديو عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك وهى تبكى وتحكى عن الأزمة القائمة مع أطباء الهند مع أختها إيمان أحمد التى تتعالج هناك منذ 11 فبراير الماضى، وأكدت أن المشكلات بدأت من 3 أسابيع مع طبيبها الهندى موفازال لاكدوالا، لأنه بلغها أنها ستعود لمصر ولا يمكن أن تستمر هناك ولا داعى إلا لعلاج طبيعى فى هذه المرحلة.

وأضافت شيماء، حالة إيمان لا تصمد إذا سافرت فبعد عشرة أيام من وصولها الهند حدث لها مشكلة فى المخ واحتمال أن تصاب بجلطة أخرى، حتى أن جهاز الأشعة المقطعية المفتوح لا يوجد بالمستشفى، والذى كان من الواجب أن يستعد له من البداية، وإيمان حالتها تدهورت أكثر من 8 مرات فى شهر ونصف وتفوق من الغيبوبة 4 أيام وتدخل فى غياب وعى آخر.

وأكدت شيماء أن الكلام الخاص بإنقاص وزنها غير صحيح ولا يوجد إثبات واضح على وزنها قبل السفر أو بعده، مضيفة أنها تخاف على حالتها إذا نزع عنها الأكسجين أو الأنبوب الموصل للتغذية لها، وإيمان لا تجلس على كرسى متحرك وحالتها تتدهور وأنها ترجت الطبيب المعالج كثيرا لكنه رفض على الرغم من وعده قبل السفر أنها ستستمر لفترة من 6 أشهر إلى عام فى المستشفى.

وتبكى قائلة: “لماذا تقول إن حركتها لم تحدث أبدا على الرغم من عدم محاولتك بشكل كاف، وأخذ الشو الخاص بك”، مؤكدة “هو من طلب منى أن يساعدنا وليس أنا كما نشر فى السوشيال ميديا وهددونى أن لو اتكلمت فى الإعلام سيخرجونى من المستشفى”.

بينما قال الطبيب الهندى موفازال لاكدوالا إن ادعاءات شيماء أخت إيمان أحمد أسمن امرأة فى العالم التى أشرف على علاجها ورعايتها، غير صحيحة، خاصة المتعلقة بتجلط الدم، مضيفا: “إيمان فقدت الوزن بالفعل وحاليا تزن 171 كيلو جراما”..

وأضاف لاكدوالا، فى تصريحات لصحيفة ” hindustantimes” الهندية:” فقدان إيمان للوزن بسبب النظام الغذائى فقط، وعائلة إيمان نفسها تشهد على خسارة وزنها، غير أنهم يستعجلون تحركها ومشيها ويجبرونها على ذلك، وهذا الأمر غير ممكن فى هذا الوقت”.

اضف تعليق للنشر فورا