اشتباكات، مصادمات، قنابل الغاز، شمروخ، شماريخ، العاب نارية

بعد قتل طفشان.. تأجيل حملة الإزالة في الوراق

تأجيل حملة الإزالة في الوراق – “إنا لله وإنا إليه راجعون.. توفى إلى رحمة الله تعالى سيد طفشان والدفنة ستشيع الآن”.. رددت ميكرفونات مسجد جزيرة الوراق، هذه العبارات بعد الاشتباكات التي دارت بين أهالي الجزيرة وقوات الأمن.

ووسط التجهيز لتشيع الجثمان، قال أحد الأهالي ويدعى (شعبان. م) إن أهل المتوفى قاموا بتكفينه داخل المنزل، بعدما رفضوا ذهابه لمشرحة زينهم، موضحا أنهم سيشيعون الجنازة داخل الجزيرة حتى معدية القللي بالوراق بجوار وزارة الزراعة تمهيدا لدفنه، وردد “سيد مات من غير ذنب”.

وقد أكد اللواء محمد كمال الدالي، محافظ الجيزة، أن حملة إزالة التعديات على أراضي الدولة بجزيرة محمد بالوراق التى يتم تنفيذها تستهدف فقط المباني المخالفة غير المأهولة بالسكان.

وقال علي أنه فور علمه بهذه الأحداث توجه للموقع برفقة اللواء هشام العراقي مدير أمن الجيزة، معلنًا أنه تقرر تأجيل الحملة وعدم استكمالها.

Image may contain: 2 people, crowd, sky and outdoor

ولفت محافظ الجيزة إلي أن الإصابات كانت نتيجة إلقاء المواطنين للطوب والحجارة.

وقد أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الأحد، وفاة مواطن وإصابة 19 آخرين من المدنيين، في اشتباكات جرت بين مواطنين وقوات الأمن عند إزالة تعديات على أراضي الدولة بجزيرة الوراق وسط النيل محافظة الجيزة.

وأوضح أحمد الأنصاري، رئيس هيئة الإسعاف، أنه فور وقوع الاشتباكات تم الدفع بـ 15 سيارة إسعاف مجهزة.

وأشار خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، في بيان صحفي، إلى أنه تم نقل حالة الوفاة إلى مشرحة مستشفى الوراق العام، فيما أسعف 2 من المصابين وغادرا، وتم نقل 2 إلى مستشفى التحرير، و2 لمستشفى الساحل، ومصاب إلى مستشفى الوراق، و2 إلى مستشفى معهد ناصر، فيما تم نقل 10 من المصابين إلى مركز الوراق الصحى، لافتا إلى أن الحالات تراوحت ما بين اختناقات، وإصابات بالخرطوش في أماكن متفرقة بالجسد، وجميع المصابين حالتهم الصحية مستقرة.

بينما أعلنت وزارة الداخلية، إصابة 31 شرطيًا، بينهم 8 ضباط، خلال اشتباكات وقعت بين قوات الأمن وأهالي بجزيرة الوراق في الجيزة، أثناء تنفيذ حملة إزالة تعديات بالمنطقة.

Image may contain: 10 people, crowd, sky and outdoor

وقالت وزارة الداخلية، في بيان رسمي لها، إنه في إطار الحملات المستمرة التي تقوم بها أجهزة الدولة لإزالة كافة أنواع التعديات على أملاك الدولة، فقد قامت حملة مكبرة شاركت فيها الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة بالتعاون مع قوات إنفاذ القانون والجهات المعنية لإزالة التعديات بجزيرة الوراق بدائرة قسم شرطة الوراق، اليوم الأحد، وحال ذلك فوجئت القوات بقيام البعض من المتعدين بالتجمهر والاعتراض على تنفيذ قرارات الإزالة وقاموا بالتعدى على القوات بإطلاق الأعيرة الخرطوش ورشقها بالحجارة، مما دفع القوات لإطلاق الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتجمعين والسيطرة على الموقف، بحسب البيان الصحفي.

وأضاف البيان: «نتج عن ذلك إصابة عدد 31 من رجال الشرطة (8 ضباط، 11 فردًا، 12 مجندًا) بكدمات وجروح وطلقات خرطوش، وتم نقلهم للمستشفى لتلقي العلاج، حيث تمكنت القوات من السيطرة على الموقف وتم اتخاذ الإجراءات القانونية».

اضف تعليق للنشر فورا