باسم يوسف

باسم يوسف عن طرده ومنعه من السفر: إلهي لا تكسب ولا تخسر وتفضل كده في الاوفسايد

أخبار ليل ونهار – انتقد الإعلامي الساخر باسم يوسف، البلاغ المقدم ضده من المحامي سمير صبري، لسحب الجنسية المصرية وطرده من البلاد، ومنعه من السفر.

وكتب «يوسف»، في حسابه على «تويتر»، مساء الاثنين: «بلاغ بسحب الجنسية وطردي من البلاد وفي نفس ذات المومنت منعي من السفر، طب ازاي؟على رأي أطاطا: إلهي لا تكسب ولا تخسر وتفضل كده في الاوفسايد».

وتقدم سمير صبري، المحامي، ببلاغ للمستشار هشام بركات، النائب العام، ضد الإعلامي باسم يوسف، لمنعه من السفر، واستدعائه للتحقيق معه في واقعة سب عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وطلب سماع أقوال المحامي خالد أبوبكر، وعماد الدين حسين، رئيس تحرير صحيفة الشروق، وياسر عبدالمقصود، الشاهد على الواقعة، تمهيدًا لإحالته للمحاكمة الجنائية.

وقال «صبري» في بلاغه الذي يحمل رقم 704 لسنة 16، إن «المعركة التي افتعلها الأراجوز باسم يوسف- حسب وصفه-، ووجه فيها سيلا من الشتائم الخارجة، والألفاظ النابية للإعلام والإعلاميين المصريين، وإلى الرئيس عبدالفتاح السيسى، والأمم المتحدة التي استضافته، إن دلت على شيء فإنها تدل على ما يحمله من خساسة وانعدام الولاء للوطن وأن هذا الأسلوب من جانب المبلغ ضده يؤكد ما يشاع عنه أنه خائن للوطن وعميل لأمريكا ويهاجم القوات المسلحة بسبب حب الشعب لها».

كان المحامي خالد أبوبكر، قال إن الإعلامي الشهير باسم يوسف، أهان الرئيس عبدالفتاح السيسي، وقال عنه «عبارات جارحة وألفاظ خارجة»، وأضاف «أبوبكر» في حسابه على «تويتر»: «الآن في مطار نيويورك في طريق عودتنا للقاهرة باسم يوسف تقابل معي أنا وعماد الدين حسين، وأهان السيسي وتهكم عليه وتلفظ بألفاظ خارجة وعبارات جارحة».

وأوضح: «باسم كان يشتكي من إلغاء سباق دراجات كان يشارك فيه، دعوته ألا يصف زيارة الأمم المتحدة أو الرئيس بهذه الأوصاف ويحترم وجود سيدات لم يمتثل».

وتابع: «وجهت حديثي له أن كل ما يقوله خطأ ولا يمكن السكوت على هذه الألفاظ ومنعته من أن يكمل حديثه وانصرف»، واختتم: «ليس من العيب انتقاد أي شخص لكن من قلة الأدب التلفظ بألفاظ خارجة وقبيحة أمام سيدات وأطفال».

فيما سرد باسم يوسف تفاصيل المشادة الكلامية بينه وبين خالد أبوبكر في مطار القاهرة، في حسابه على «فيس بوك»، وقال: «لسه نازل من الطيارة ولقيت خالد أبوبكر مسيح على تويتر اللي حصل، يشاء حظي أني أخش معاه اللونج اللي في مطار القاهرة، قمت ناده عليه من آخر القاعة قولتله، تاني مرة لما تفتن وتكتب تقارير إبقى أنقل صح وقول إني بقول عليكم (….) مش مجرد بشتم السيسي».

وأضاف: «وعنها بقى نقاش طويل وكلام رايح جاي، وفي الآخر سفلته قدام الموظفين، كلهم بعد كده جم اتصوروا معايا وكانوا متكيفين جداً بس اكتر حاجة وجعته لما قولتله أنت متعود وأنت صغير تكتب تقارير في زمايلك، واضح إنك أمنجي من صغرك».

اضف تعليق للنشر فورا