الكركم علاج سحرى لعلاج اثار السكتة الدماغية والزهايمر

اخبار ليل ونهار – كشفت دراسة علمية حديثة عن فوائد التوابل الآسيوية، خاصة الكركم، حيث كشفت أن هناك مركّبا موجودا فى الكركم، المستخدم فى أطباق الكارى، له خصائص مفيدة يمكن أن تجعل منه مرشحا لتصنيع أدوية واعدة لعلاج مرض الزهايمر والاضطرابات العصبية الأخرى.

وتوصل الباحثون من معهد العلوم العصبية والطب فى يوليش، ألمانيا، إلى أن التوابل الآسيوية تعزز وقف تكاثر الخلايا والتمايز فى الدماغ، وإعطاء الأمل للمرضى الذين يعانون من السكتة الدماغية ومرض الزهايمر.

الكركم
الكركم

وأظهرت الدراسة، التى نشرت فى دورية أبحاث الخلايا الجذعية والعلاج، أن المركب النشط بيولوجيا ويسمى “turmerone”، يمكن أن يمنع الالتهابات، التى ترتبط ببعض الاضطرابات العصبية.

وعن طريق مسح الدماغ لدراسة تأثير المركب على الفئران المختبرية، وجد الباحثون أن الذين تم حقنهم بتلك بمادة “turmerone”، كان التحسن ملحوظا فى الوظائف العصبية، مقارنة مع هؤلاء الذين لم يتلقوا العلاج.

وقال الباحث أديل روجيه إن العديد من المواد قد وصفت لتشجيع تكاثر الخلايا الجذعية فى الدماغ، بالإضافة إلى تعزيز تمايز الخلايا الجذعية إلى خلايا عصبية، الذى يشكل هدفا رئيسيا فى الطب التجديدى، لكن مركب “turmerone” قد يأخذنا فى خطوة واحدة لتحقيق هذا الهدف، واضاف أن الكركم يحتوى على مركب آخر يسمى الكركمين، والمعروف بمكوناته المضادة لالتهابات الأعصاب.

اضف تعليق للنشر فورا