أمير قطر يرفض وساطة ترامب لحل الأزمة الخليجية

أمير قطر يرفض وساطة ترامب لحل الأزمة الخليجية – قال مسؤول قطري، الخميس 8 يونيو 2017، إن أمير قطر لن يقبل دعوة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، لحضور محادثات في واشنطن للوساطة في خلاف بالمنطقة بينما لا تزال بلاده “تحت حصار” من جيرانها.

وأبلغ المسؤول رويترز -طالباً عدم الكشف عن اسمه؛ نظراً لحساسية الموضوع- أن “الأمير ليست لديه خطط لمغادرة قطر والبلاد تحت حصار”.

وقطعت السعودية والبحرين ومصر والإمارات العربية المتحدة وعدد من الدول الأخرى العلاقات الدبلوماسية وروابط النقل مع قطر يوم الإثنين 5 يونيو الحالي.

كان البيت الأبيض قال إن الرئيس دونالد ترامب تحدث مع أمير قطر، وعرض المساعدة فى حل الأزمة الدبلوماسية مع دول عربية أخرى بما فى ذلك من خلال عقد اجتماع فى البيت الأبيض.

وأعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عرض المساعدة في حل الأزمة الدبلوماسية المتصاعدة بين قطر ودول خليجية أخرى، وذلك بعد دعوته في وقت سابق أمير قطر للتحرك ضد الإرهاب.

عرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء المساعدة في حل الأزمة الدبلوماسية التي تتفاقم بين قطر وقوى عربية أخرى فيما طرحت الإمارات احتمال فرض حصار اقتصادي على الدوحة بعد اتهامها بدعم الإرهاب.

وفي ثاني تدخل له في يومين دعا ترامب إلى التحرك ضد الإرهاب في اتصال مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وقال البيت الأبيض في بيان “عرض الرئيس مساعدة الأطراف في حل خلافاتها بما في ذلك من خلال اجتماع في البيت الأبيض إذا دعت الحاجة”.

اضف تعليق للنشر فورا