زيت التموين

أسعار السلع التموينية الجديدة بعد رفعها رسميًا.. السكر 10.5 جنيه

أسعار السلع التموينية الجديدة بعد رفعها رسميًا – رفعت الحكومة سعر طن السكر الحر للمصانع والشركات إلى 10 آلاف و500 جنيه، بدلًا من 7 آلاف جنيه، ليصبح سعر الكيلو 10.5 جنيه، والزيت الحر إلى 16 جنيهًا للزجاجة، واللحوم السوادنية إلى 75 جنيها، وخاطبت وزارة التموين المجمعات الاستهلاكية ومنافذ البيع من القاهرة إلى أسوان، للعمل بالأسعار الجديدة.

وقالت مصادر إن المجمعات الاستهلاكية بدأت في بيع السكر والزيت والدواجن واللحوم بالأسعار الجديدة، بالنسبة للسوق الحرة، لافتة إلى عدم تحريك أسعارالسلع التموينية، وأن الحكومة ستتحمل الفارق عن مستحقى الدعم، وأرجعت سبب اتخاذ القرار إلى نية الحكومة في القضاء على السوق السوداء، خصوصًا بعد تجاوز سعر ال دولار حاجز الـ19 جنيها، لافتة إلى أن سعر طن السكر المستورد استلام ميناء يبلغ 11 ألفًا و200 جنيه، وسعر بيع الكيلو الواحد جملة 10.20 جنيه، ما يدفع التجار لتخزينه وبيعه في السوق السوداء.

وأشارت المصادر إلى أن رفع سعر كيلو السكر 10 جنيهات و50 قرشا، من المصنع سعر مناسب جدًا، وسيقضى على الأزمة التي انتشرت على مستوى الجمهورية، وسيمنع تداوله في السوق السوداء، مؤكدة عدم المساس بأسعار السلع التموينة «السكر والأرز والزيت»، وبقاءها كما هي 7 جنيهات لكيلو السكر، و825 قرشا لزجاجة الزيت 850 جراما، و450 قرشا للأرز.

وأكدت المصادر رفع سعر اللحوم السودانية في المجمعات الاستهلاكية من 60 جنيها إلى 75 جنيهًا، بسبب ارتفاع سعر ال دولار، بينما ارتفع سعر بيع الدواجن في بورصة بنها للدواجن إلى 18.5 جنيه لكيلو الدواجن «الحية»، بدلا من 16 جنيهًا، ليتراوح سعر بيعها للجمهور ما بين 23 و24 جنيهًا، كما ارتفع سعر كيلو الجملة للدواجن المجمدة إلى 28 جنيهًا، بدلًا من 24 جنيهًا، ليتراوح سعر بيعها للجمهور ما بين 28.5 جنيه، إلى 31 جنيهًا. وألغت الوزارة ممثلة في الهيئة العامة للسلع التموينية، التابعة لوزارة التموين والتجارة الداخلية، المناقصة العالمية لشراء 50 ألف طن من السكر الأبيض، بسبب عزوف الموردين، حيث لم يتقدم للمناقصة سوى شركة واحدة بسعر 548 دولارا للطن شاملا تكاليف الشحن. وقالت المصادر إن شروط المناقصات بالهيئة تتضمن إلغاءها حال تقدم شركة واحدة، موضحة أن الوزارة تبحث عددا من الحلول الأخرى لتدبير السكر للمواطنين، لافتة إلى أن الرصيد الاستراتيجى من السلع الأساسية آمن، ومع التعاقدات الجديدة يكفى لفترات طويلة، موضحة أن الوزارة تنتهج خطة لتفادى تأثر المواطن باضطرابات الأسعار الناتجة عن تحرك سعر صرف الدولار.

No automatic alt text available.

كما أعلنت الوزارة أن الهيئة العامة للسلع التموينية اشترت 360 ألف طن قمح من روسيا والأرجنتين ورومانيا عبر مناقصة، وأوضحت أن «الكميات التي اشترتها مصر تتضمن 180 ألف طن من القمح الروسى، و120 ألف طن من القمح الأرجنتينى، و60 ألف طن من القمح الرومانى».

في عدد من فروع المجمعات الاستهلاكية التابعة لشركتى الأهرام والنيل، في القاهرة والجيزة، عن نقص في سلعة الزيت بعد اشتعال أزمتى السكر والأرز مؤخرًا، فيما أعلنت نقابة بقالى التموين تعليمات وزارة التموين عن بدء طرح كيسى مكرونة للمواطن أول يناير المقبل، بعد عجز الوزارة عن توفير الأرز، واشتكى عدد من المواطنين خلال الجولة، من ارتفاع أسعار السلع الغذائية خاصة «السكر والأرز والزيت»، علاوة على نقص تلك السلع من المنافذ الحكومية والخاصة خلال الفترة الأخيرة.

وقال محمود حسونة، الأمين العام لنقابة بقالى التموين، إن عددا كبيرا من البقالين يعلق على متجره لافتات «عفوا لا يوجد سكر»، بسبب استمرار الأزمة للشهر الثالث على التوالى، مضيفًا أنه رغم قرار وزارة التموين رفع سعر السكر الحر في المجمعات إلى 10 جنيهات، إلا أنه غير متوافر في المنافذ الحكومية أو الخاصة، مطالبا رئيس الوزراء بسرعة حل الأزمة.

وأوضح أن وزارة التموين أخطرت شركات الجملة بصرف جزء من حصص بقالى التموين بالقاهرة والمحافظات، من سلعة المكرونة بجانب جزء من الأرز، لتخفيف الطلب على الأرز التموينى.

وأضاف حسونة أنه سيتم صرف كيسى مكرونة يزن الواحد 350 جراما، بسعر 2.25 جنيه للكيس الواحد، وسيبدأ التنفيذ الشهر المقبل، موضحًا أن تلك الخطوة محاولة من الوزارة لحل أزمة الأرز بعد امتناع الموردين عن توريد السلعة بسعر 5100 جنيه.

وقال مدير أحد فروع شركة الأهرام للمجمعات الاستهلاكية في وسط البلد، إنه لم يتسلم سكرا تموينيا أو حرا وكذلك الأرز، فضلًا عن نقص في سلعة الزيت بالفروع المخصصة للسلع التموينية، على الرغم من تأكيد الوزارة ضخ السلع الأساسية بمعدلات كبيرة يوميا بفروع المجمعات الاستهلاكية ومحال البقالة التموينية.

وأضاف أنه من المفترض أن يتم اليوم طرح السكر التموينى بسعر 7 جنيهات، بالإضافة إلى السكر الحر بسعر 10 جنيهات أيضاً للكيلو الواحد، إلا أنه غير متوافر حتى الآن.

اضف تعليق للنشر فورا